17 جمادى الأولى 1438 هـ


​​رأس معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل بن زيد الطريفي، اجتماع إدارة معرض الرياض الدولي للكتاب 2017 الذي سيقام تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ وذلك بمقر مركز المعارض خلال الفترة من 9 - 18 جمادى الآخرة 1438هـ، الموافق 8 - 17 مارس 2017م.

وجرى خلال الاجتماع استعراض اللمسات والتجهيزات الأخيرة للمعرض، ومناقشة جملة من الموضوعات والفعاليات المصاحبة، والاستعدادات لإقامته هذا العام.

كما تم الاستماع لتقارير اللجان المشاركة في تنظيم فعاليات المعرض والاطمئنان على سير التجهيزات، وبحث السبل والآليات الممكنة لتطوير العمل والاستمرار بدفعه للأفضلية خلال الدورة الحالية.

واستعرض الاجتماع كذلك الفعاليات والأنشطة التي ستقدمها الدولة الضيفة (مملكة ماليزيا) لإبراز الجانب الثقافي الماليزي، وكذا مشاركة 550 جهة تم قبولها من بين 1500 جهة تقدمت بطلب المشاركة في المعرض.

وأوضح مستشار وزير الثقافة والإعلام المتحدث الرسمي للوزارة هاني الغفيلي أن الاجتماع ناقش استحداث عدد من اللجان الجديدة مثل لجنة المبادرات الشبابية، ولجنة الاستثمار، ولجنة التسويق، وغيرها من اللجان التي وصلت إلى 18 لجنة.

وأضاف أنه جرى استعراض الخدمات الإلكترونية لوزارة الثقافة والإعلام على رأسها خدمة فسح الكتب الكترونياً وبشكل مباشر داخل أروقة المعرض، وذلك تشجيعاً لنشاطي التأليف والنشر.